Amman Chamber
الأخبار المحلية الإقتصادية
العدد 113من منشور غرفة التجارة والصناعة الرومانية
تعلميات المدة الزمنية التي يجب على المؤسسة الاحتفاظ بقيودها
استثناء مادة المتة من قائمة الحظر
التصنيف الموحد للمنشأت متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة
المزيد من الأخبار

غرفتا تجارة عمان واسطنبول تفتحان حقبة اقتصادية جديدة للبلدين

فتحت غرفتا تجارة عمان واسطنبول، صفحة جديدة من التعاون المشترك للعمل كشركاء خلال المرحلة المقبلة لخدمة مصالح البلدين سيتم تتويجها باقامة ايام ترويجية للفرص الاقتصادية والاسثمارية بالاردن في مدينة اسطنبول خلال شهر ايلول المقبل.
واتفق مجلسا ادارة الغرفتين خلال لقاء اليوم الثلاثاء بمقر غرفة تجارة عمان بحضور السفير التركي لدى المملكة مراد كراجوز ، على بدء حقبة اقتصادية جديدة تؤسس لعلاقات تجارية واستثمارية أقوى بين الاردن وتركيا تخدم اصحاب الاعمال وشركات البلدين.
وشدد مجلس ادارة غرفة تجارة عمان على ضرورة النظر للمستقبل للارتقاء بعلاقات البلدين التجارية والصناعية من خلال ايجاد اطار جديد للتعاون يعزز ذلك ويحقق المنافع المشتركة للبلدين، فيما ابدى الجانب التركي رغبة للعمل مع الاردن كشريك بالمنطقة.
وقال رئيس غرفة تجارة عمان خليل الحاج توفيق: إن زيارة الوفد التركي تعتبر بداية جديدة لتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية والارتقاء بها لمستويات تلبي الطموحات والتقارب الذي يجمع البلدين على مختلف المستويات.
وثمن المواقف السياسية للجمهورية التركية الداعمة للوصاية الهاشمية على المقدسات، معبرا عن امله بان تكون زيارة الوفد التجاري التركي بداية وصفحة جديدة لعلاقات البلدين الاقتصادية والتعاون المشترك وتتويجها باقامة شراكات تجارية واستثمارية اردنية تركية.
وعبر عن امله بأن يتم إعادة بناء اتفاقية تجارة حرة بين البلدين يشارك القطاع الخاص من الجانبين الأردني والتركي في إعدادها لضمان العدالة بين كافة الأطراف وبما يضمن دعم الصناعة الوطنية في البلدين وتنشيط القطاع التجاري والخدمي والزراعي والسياحي وزيادة التبادل التجاري مع ضرورة أن يلمس المستهلك الآثار الإيجابية لهذه الاتفاقية.
وقال الحاج توفيق إن اللقاء يأتي لتعزيز العلاقات الاقتصادية من خلال اقامة أيام ترويجية للفرص الاستثمارية المتوفرة بالمملكة والترويج للقطاعات التجارية والخدمية والزراعية والصناعية والسياحية بالأردن خلال شهر أيلول المقبل من العام الحالي على ان يتبعها إقامة مثل هذه الفعالية من الجانب التركي بالعاصمة عمان.
وشدد على ضرورة أن تكون هنالك لقاءات دورية للعمل المشترك لخدمة مصالح البلدين ، مؤكدأ أن غرفة تجارة عمان تضع كلّ إمكانيّاتها من اجل زيادة حجم التبادل التجاري والاستثمارات بين البلدين.
واشار الى أن زيارة 300 ألف أردني الى تركيا العام الماضي بهدف السياحة دليل على مدى العلاقة الطيبة بين الشعبين، وحرص جلالة الملك عبد الله الثاني والرئيس التركي رجب طيب أردوغان على تعزيزها بمختلف المجالات ولاسيما الاقتصادي منها والارتقاء بمستوى العلاقة بين البلدين.
واكد رئيس غرفة تجارة اسطنبول شكيب أفدجيتش، ان الاردن يعني الكثير لبلاده، وهناك اهتمام خاص وجدية حقيقية لتعميق الشراكة التجارية والاستثمارية مع المملكة، لافتا الى وجود 40 اتفاقية موقعة تربط البلدين منذ عام 1947.
وقال ان مبادلات البلدين التجارية التي تتراوح حاليا حول مليار دولار لا تعكس عمق العلاقة التاريخية والروابط المشتركة ولا حتى امكانيات الطرفين، معربا عن امله باعادة احياء اتفاقية التجارة الحرة للوصول الى 5 مليارات دولار كأرقام تجارية.
واكد أفدجيتش ان الارتقاء بمبادلات البلدين التجارية لمستوى العلاقات السياسية القوية التي تربط جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس التركي رجب طيب اردوغان، تحتاج من القطاع الخاص تشاركية قوية لتحقيق مكاسب للطرفين، مشددا ان القطاع القطاع التركي سيبذل كل جهوده لتحقيق ذلك.
واشار الى ان الوصول الى اتفاقية تجارة حرة جديدة وعادلة، يتطلب زيارات من القطاع الخاص الاردني الى تركيا لشرح مقومات بيئة الاعمال وفرص الاستثمار المتوفرة بالمملكة وما يمكن تقديمه للشركات التركية من حوافز ومزايا لاقناعها للاستثمار بالاردن.
واكد أفدجيتش، ان الشركات التركية لديها الرغبة الكبيرة للاستفادة من الاتفاقيات التي تربط الاردن مع مختلف التكتلات الاقتصادية العالمية وبخاصة مع الولايات المتحدة والدول العربية، مبينا ان الجانب التركي يحتاج كذلك الى معلومات كافية عن انشاء الشركات وبيئة الاعمال بالمملكة حتى يستطيع العمل بكل سهولة.
ولفت الى وجود استثمارات تركية استراتيجية وتكنولوجيه بالاردن، آخرها اطلاق وتشغيل الحافلات التابعة لشركة رؤية عمان الحديثة للنقل "باص عمان"، مؤكدا استعداد القطاع الخاص التركي لزيادة استثماراته بالمملكة وبخاصة قطاع الخدمات.
وبين ان جامعة اسطنبول التجارية التابعة للغرفة لديها خطة لابتعاث طلبة الى الاردن لدراسة اللغة العربية نظرا للمستوى المتقدم للمملكة بهذا المجال، بالاضافة لتعزيز الجوانب التجارية.
ودعا الشركات السياحية الاردنية للترويج سياحيا للمملكة في تركيا من خلال غرفة تجارة اسطنبول، لافتا الى وجود نية لزيادة اعداد السياح الاتراك القادمين الى الاردن لما يقارب 100 الف سائح وتوفير امكانية زيارة مدينة القدس عن طريق المملكة.
واشار الى ان غرفة تجارة اسطنبول التي تأسست عام 1882 تضم في عضويتها 420 الف شركة وتشكل 50 بالمئة من صادرات ومستوردات تركيا السنوية البالغة 200 مليار دولار، ولديها 25 الف شركة اجنبية بينها 627 شركة اردنية منتسبة لها.
يذكر ان صادرات الاردن الى تركيا بلغت العام الماضي نحو 58 مليون دينار مقابل 584 مليون دينار مستوردات.
وجال وفد غرفة تجارة اسطنبول الذي يزور الاردن للمرة الاولى منذ ثلاثين عاما، على مرافق الغرفة، واطلع على الخدمات التي تقدمها للقطاع التجاري والخدمي بالعاصمة عمان من خلال خدمة المكان الواحد التي تضم مكاتب للمؤسسات الرسمية ذات الصلة بعمل القطاعات الاقتصادية.

أنشر هذه الصفحة على الفيسبوك أنشر هذه الصفحة على التويتر
جميع حقوق الطبع و التوزيع محفوظة © غرفة تجارة عمان 2017